Invest Trade

مقالات اخري

اتصل بنا :

الفرق بين التداول و الفوركس: ما يجب أن يعرفه كل مستثمر في 2024

ما الفرق بين التداول و الفوركس ؟ معلومات مهمه من INVESTTRADE

جدول المحتوي

 في عالم الاستثمار والمال، تعتبر كلمتي “التداول” و”الفوركس” من المصطلحات الشائعة التي قد تسبب بعض الالتباس للمستثمرين الجدد. يشمل مفهوم التداول مجموعة واسعة من الأنشطة المالية التي تتضمن شراء وبيع الأصول المختلفة مثل الأسهم، السندات، السلع، والمؤشرات في الأسواق العالمية. بينما يختص الفوركس، أو سوق العملات الأجنبية، بتجارة العملات وحدها، ويعد الأكبر والأكثر سيولة بين جميع الأسواق المالية الأخرى. في هذه المقالة، سنقوم بتوضيح  الفرق بين التداول و الفوركس ، مع تسليط الضوء على نصائح للنجاح في سوق الفوركس 

ما الفرق بين التداول و الفوركس ؟

التداول والفوركس مصطلحان يستخدمان كثيرًا في عالم الاستثمار والأسواق المالية، ولكن لكل منهما معنى وتطبيق مختلف قليلاً:

  • التداول: هو المصطلح العام الذي يشير إلى عملية شراء وبيع الأصول المالية في أي سوق مالي. هذه الأصول يمكن أن تكون أسهم، سندات، عملات، سلع، مؤشرات، وغيرها. التداول يمكن أن يكون قصير الأجل أو طويل الأجل، ويعتمد على استراتيجيات مختلفة مثل التداول اليومي (day trading) حيث يتم فتح وإغلاق الصفقات في نفس اليوم، أو التداول البديل (swing trading) حيث تحتفظ بالصفقات لعدة أيام أو أسابيع.
  • الفوركس (سوق العملات الأجنبية): هو فئة محددة من التداول تركز بشكل منفصل على تداول العملات. في سوق الفوركس، يقوم المستثمرون بشراء وبيع العملات بأهداف تحقيق الربح من التغيرات في أسعار الصرف. يعتبر سوق الفوركس السوق الأكبر والأكثر سيولة في العالم، حيث يعمل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع (من الأحد ليلًا حتى الجمعة ليلًا بتوقيت نيويورك) ويتميز بحجم تداول يومي هائل يصل إلى 6 تريليون دولار 

باختصار، التداول هو المصطلح الشامل الذي يغطي جميع أنواع الأنشطة في الأسواق المالية، بينما الفوركس هو نوع محدد من التداول يركز فقط على العملات. وفي هذه الفقرة سوف نكون أوضحنا ما الفرق بين التداول و الفوركس

لتزيد من علمك والمعرفة لديك يمكنك ايضا الاطلاع علي مكتبه التداول

ما هي أنواع التداول ؟

ما هي أنواع التداول ؟

تحدثنا فيما سبق عن ما هو الفرق بين التداول و الفوركس و أن الفرق بين الفوركس والتداول يكمن في أن الفوركس هو نوع واحد من أنواع التداول، و أوضحنا ذلك بمناقشة الفرق بين مصطلح الفوركس ومصطلح تداول الفوركس، ولعل هذه الجزئية تمثل إجابة عامة لسؤال ما هو الفوركس الذي يتم تداوله بين المبتدئين بشكل واضح. من ناحية أخرى، تختلف أنواع التداول في السوق بشكل كبير جنبًا إلى جنب مع تداول الفوركس، حيث يمكننا في الوقت الحالي تداول كافة الأدوات المالية بالاعتماد على الإنترنت.

واستكمالًا للحديث عن الفرق بين الفوركس والتداول، نستعرض أهم أنواع التداول المتاحة حاليًا:

  • تداول الأسهم: بعد تداول الأسهم واحدًا من أسواق التداول الرئيسية، حيث يتم من خلاله تداول أسهم الشركات المطروحة في البورصات العالمية بغرض تحقيق الربح على المدى القصير أو الطويل، وكذلك يعتمد عدد كبير من العاملين في الأسواق المالية على الأسهم في الاستثمار، حيث يتم شراء الأسهم والاحتفاظ بها لفترة زمنية متوسطة إلى طويلة، وبدون شك، سوق تداول الأسهم هو سوق أصغر من تداول الفوركس بفارق ضخم، وهو أيضًا متاح لثمانية ساعات يوميًا وليس على مدار اليوم.
  • تداول العملات الرقمية: أصبح تداول العملات الرقمية واحدًا من أهم المجالات المالية على الإطلاق، حيث إن سوق الكربتو مليء بالفرص المختلفة التي يمكنها أن تضاعف رؤوس الأموال للعاملين فيها، لكن وبدون شك، سوق العملات الرقمية قد يكون أكثر تقلبًا وخطورة من سوق الفوركس، خصوصًا أن عشرات العملات الرقمية لا تحمل قيمة حقيقية ويتم الاعتماد عليها في المضاربة فقط.
  • تداول الذهب والمعادن: يعتمد ملايين المتداولين على أسواق الذهب والمعادن النفيسة للتداول بدلًا من أنواع التداول الأخرى كالفوركس والعملات الرقمية وغيرها، وهذا السوق يعد من الأسواق المتقلبة أيضًا والتي تتأثر بالتغيرات في المؤشرات الاقتصادية بشكل سريع وواضح، لكنه يظل سوقًا محببًا للملايين.
  • أنواع التداول الأخرى مثل تداول النفط، تداول المؤشرات، وكذلك تداول السلع.

مثال لتداول الفوركس

تداول الفوركس، أو تداول العملات، هو عملية شراء وبيع العملات بهدف تحقيق الربح من تقلبات أسعار الصرف. إليك مثالاً توضيحياً على كيفية تداول الفوركس:

افترض أنك متداول تتابع الزوج EUR/USD، وهو يعبر عن قيمة اليورو مقابل الدولار الأمريكي. إذا كانت النسبة هي 1.1000، فهذا يعني أن 1 يورو يساوي 1.1000 دولار أمريكي.

  1. التحليل والقرار:  بناءً على تحليل فوركس للأسواق والأخبار الاقتصادية أن اليورو سيقوى مقابل الدولار. لذلك، تقرر شراء اليورو وبيع الدولار.
  2. فتح الصفقة: تقوم بفتح صفقة شراء للزوج EUR/USD بسعر 1.1000. لنفترض أنك تتداول مع مبلغ 100,000 يورو.ما يعني (1 لوت ستاندرد)
  3. تطور السوق: بعد بضعة أيام، يرتفع سعر الزوج EUR/USD إلى 1.1050. هذا يعني أن قيمة اليورو قد زادت مقارنة بالدولار الأمريكي.
  4. إغلاق الصفقة: قررت أن الوقت قد حان لجني الأرباح وتغلق صفقتك ببيع اليورو وشراء الدولار مرة أخرى بسعر 1.1050.

النتيجة:

عند إغلاق الصفقة، الفرق بين سعر الشراء وسعر البيع هو 0.0050 (1.1050 – 1.1000). على مبلغ 100,000 يورو ، الربح هو:

الربح  =100,000 ×0.0050 = 500 دولار أمريكي

 دولار أمريكي

الربح=100,000×0.0050=500 دولار أمريكي

في هذا المثال، يكون الربح 500 دولار أمريكي (مع عدم أخذ في الاعتبار تكاليف العمولة أو الفروق السعرية).

هذا المثال يوضح كيفية الاستفادة من تحركات العملات في سوق الفوركس. من المهم أن تتذكر أن تداول الفوركس ينطوي على مخاطر عالية ويتطلب فهماً جيداً للسوق وإدارة حكيمة للمخاطر.كما أوضحنا

الفرق بين الفوركس و التداول في العملات الرقمية

الفرق بين الفوركس و التداول في العملات الرقمية

في السابق اوضحنا الفرق بين التداول و الفوركس وحاليا سوف نوضح الفرق بين الفوركس والتداول في العملات الرقمية 

الفوركس وتداول العملات الرقمية هما شكلان من أشكال الاستثمار في الأسواق المالية، وكلاهما يشمل تبادل العملات. ومع ذلك، هناك اختلافات مهمة بينهما تتعلق بطبيعة الأصول، التقلب، البنية التحتية للسوق، والجوانب التنظيمية. إليك بعض الفروق الأساسية:

نوع الأصول

الفوركس (سوق العملات الأجنبية): يتم تداول العملات الورقية التقليدية، مثل الدولار الأمريكي، اليورو، الين الياباني، وغيرها.

تداول العملات الرقمية: يتم تداول العملات الرقمية مثل بيتكوين، إيثيريوم، ريبل، وغيرها من العملات المشفرة.

السوق

الفوركس: يعتبر أكبر سوق مالي في العالم بحجم تداول يومي يصل إلى أكثر من 6 تريليونات دولار. يتم تداوله عبر البنوك الكبرى وشبكات البنوك الإلكترونية على مدار 24 ساعة و5 أيام في الأسبوع.

العملات الرقمية: يتم تداول العملات الرقمية على منصات مخصصة لتداول العملات المشفرة ويمكن أن تتم التداولات 24/7، بما في ذلك العطلات والأيام غير العملية.

التقلب

الفوركس: على الرغم من وجود تقلبات، إلا أنها غالباً ما تكون أقل مقارنة بالعملات الرقمية. تقلبات الفوركس تتأثر بشكل رئيسي بالأحداث الاقتصادية والسياسية.

العملات الرقمية: تتميز بتقلبات عالية جداً، مما يمكن أن يؤدي إلى تغيرات كبيرة في الأسعار خلال فترات قصيرة جداً، وهذا يرجع إلى عوامل مثل تقلبات السوق العاطفية، الأخبار، والتطورات التكنولوجية.

التنظيم

الفوركس: يخضع لتنظيم مكثف في معظم البلدان، وتنظمه هيئات مالية رئيسية مثل الهيئة الفيدرالية للأسواق المالية (FINMA) في سويسرا، والهيئة العامة للرقابة المالية (FCA) في المملكة المتحدة.

العملات الرقمية: الأنظمة لا تزال في طور التطور وتختلف بشكل كبير من بلد إلى آخر. في بعض البلدان، تكون العملات المشفرة غير مقننة بشكل كامل، بينما في أخرى قد تخضع لتنظيم صارم أو حتى تقييد.

الأمان والخصوصية

الفوركس: التداول يتم عبر منصات مؤمنة توفرها المؤسسات المالية التي تخضع لرقابة صارمة.

العملات الرقمية: على الرغم من أن تداول العملات المشفرة يتم عبر تكنولوجيا blockchain التي توفر مستوى عال من الأمان والشفافية، إلا أن منصات تداول العملات المشفرة قد تكون عرضة للهجمات الإلكترونية وسرقات الأموال.

السيولة

الفوركس: يتمتع بسيولة عالية جداً بسبب حجم التداول الضخم والمشاركة العالمية.

العملات الرقمية: السيولة تتفاوت بشكل كبير بين العملات المختلفة.

كيف تختار الاستثمار الأفضل لك

اختيار الاستثمار المناسب يعتمد على عدة عوامل تتضمن الأهداف المالية الشخصية، مدى تحمل المخاطر، الأفق الزمني للاستثمار، والمعرفة المالية. إليك بعض الخطوات الأساسية التي يمكن اتباعها لاختيار الاستثمار الأفضل لك:

  1. تحديد الأهداف المالية: حدد ما ترغب في تحقيقه من خلال استثماراتك. هل ترغب في توفير المال لشراء منزل، تمويل التعليم، التقاعد المبكر، أو بناء ثروة على المدى الطويل؟ الأهداف المالية تحدد نوع الاستثمارات التي يجب أن تنظر فيها.
  1. فهم مستوى تحمل المخاطر: يختلف تحمل المخاطر من شخص لآخر. بعض الأشخاص يمكن أن يتحملوا تقلبات السوق دون قلق، بينما الآخرين قد يفضلون الاستثمارات ذات المخاطر المنخفضة. فهم مستوى تحملك للمخاطر يساعدك على اختيار استثمارات تناسب شخصيتك وظروفك المالية.
  1. تحديد الأفق الزمني للاستثمار: الأفق الزمني هو الفترة التي تخطط خلالها للاحتفاظ بالاستثمار قبل الحاجة إلى سحب الأموال. استثمارات طويلة الأجل قد تكون أكثر تقلبًا لكنها توفر فرصة لنمو أعلى. في المقابل، الاستثمارات قصيرة الأجل تكون أقل تقلبًا وأقل ربحية.
  1. التعليم والبحث: تعلم أكثر عن أنواع الاستثمارات المختلفة مثل الأسهم، السندات، الصناديق المشتركة، العقارات، والعملات المشفرة. فهم كيف يعمل كل نوع من الاستثمارات وما هي المخاطر المرتبطة بها يمكن أن يساعدك في اتخاذ قرارات مستنيرة.
  1. النظر في التنويع: تنويع المحفظة الاستثمارية يمكن أن يقلل من المخاطر. هذا يعني عدم وضع جميع أموالك في نوع واحد من الاستثمار، بل توزيعها عبر عدة فئات للحد من التأثر بتقلبات سوق معين.
  1. النظر في الرسوم والتكاليف: الاستثمارات تأتي مع تكاليف مختلفة مثل رسوم الإدارة، رسوم الصناديق، و عمولات التداول. تأكد من فهم جميع التكاليف المرتبطة بالاستثمارات لأنها يمكن أن تؤثر على العائد الكلي.
  1. استشارة مستشار مالي: إذا كنت غير متأكد من كيفية البدء أو تحتاج إلى مساعدة في فهم بعض الخيارات الاستثمارية، قد يكون من المفيد استشارة مستشار مالي. المستشار يمكن أن يساعد في تقييم تحمل المخاطر، وتحديد الأهداف المالية، وإعداد خطة استثمارية تناسب احتياجاتك وفي موقعنا تقدر تطلب استشارة فنية ومالية من خلال سكشن خدماتنا.

كيف تنجح في تداول الفوركس

كيف تنجح في تداول الفوركس

النجاح في تداول الفوركس يتطلب مزيجًا من المعرفة، التخطيط الجيد، وإدارة المخاطر الفعالة. إليك بعض الخطوات الأساسية التي يمكنك اتباعها لزيادة فرصك في النجاح في سوق الفوركس:

  1. التعليم والبحث: المعرفة هي الأساس في تداول الفوركس. ابدأ بفهم الأساسيات مثل الأزواج الرئيسية للعملات، كيفية عمل السوق، والعوامل التي تؤثر على تحركات الأسعار. هناك الكثير من الموارد المجانية عبر الإنترنت، بما في ذلك الدورات التعليمية، الكتب، والمقالات.
  2. تطوير استراتيجية تداول: ابتكر استراتيجية تداول تعتمد على تحليلك للسوق. يمكن أن تكون هذه الاستراتيجية قائمة على التحليل الفني، التحليل الأساسي، أو مزيج من الاثنين. تأكد من اختبار استراتيجيتك في بيئة خالية من المخاطر، مثل حساب تجريبي، قبل تطبيقها في تداول حقيقي.
  3. إدارة المخاطر: واحدة من أهم جوانب النجاح في تداول الفوركس هي إدارة المخاطر. يجب أن تحدد مقدار المال الذي أنت مستعد لخسارته على كل صفقة. ينصح عادة بألا تخاطر بأكثر من 1% إلى 2% من حسابك في أي صفقة واحدة.
  4. استخدام أوامر وقف الخسارة: أمر وقف الخسارة هو أداة تساعد على الحد من الخسائر المحتملة في صفقاتك. تحديد وقف الخسارة يضمن أن تكون خسارتك محدودة في حال تحرك السوق ضد توقعاتك.
  5. مراقبة الاخبار الاقتصادية: الأخبار والأحداث الاقتصادية يمكن أن تؤثر بشكل كبير على سوق الفوركس. متابعة التقويم الاقتصادي لمعرفة مواعيد الإعلان عن البيانات الاقتصادية الهامة وتأثيرها المحتمل على العملات التي تتداولها.
  6. تطوير الانضباط والصبر: الانضباط والصبر هما من الصفات الأساسية في تداول الفوركس. التزم بخطتك واستراتيجيتك ولا تتأثر بالعواطف مثل الخوف أو الجشع، التي يمكن أن تؤدي إلى قرارات تداول سيئة.

 استمر في التعلم : السوق في تغير مستمر والتقنيات التي قد تكون فعالة اليوم قد لا تكون كذلك غدًا. استمر في التعلم.

9 نصائح حول تداول الفوركس او العملات الرقمية

سواء كنت تتداول الفوركس أو العملات الرقمية، هناك عدة نصائح يمكن أن تساعدك على تحسين استراتيجياتك وتقليل المخاطر. النصائح التالية مفيدة في كلا السوقين:

1.التعليم المستمر

 تعلم باستمرار حول الأسواق التي تتداول بها. فهم الأساسيات، مثل كيفية تأثير الأخبار الاقتصادية على العملات، والتطورات التقنية في العملات الرقمية، والتأثيرات الجيوسياسية.

2.إدارة المخاطر

 استخدم أدوات إدارة المخاطر مثل أوامر وقف الخسارة وأخذ الربح لحماية صفقاتك. لا تخاطر بأكثر من نسبة صغيرة من رأس المال الخاص بك في أي صفقة واحدة.حد اقصى 2% لكل صفقة 

3.تطوير استراتيجية تداول

  ابتكر استراتيجية تداول تستند إلى التحليل الفني، التحليل الأساسي، أو مزيج من الاثنين. تأكد من أن استراتيجيتك تتناسب مع أسلوبك في التداول و تحملك للمخاطر.

4.استخدام حساب تجريبي

 قبل البدء في التداول بأموال حقيقية، استخدم حسابات تجريبية لتعتاد على النظام وتختبر استراتيجياتك دون المخاطرة برأس مالك وبعد تمكنك من الاستراتيجية يمكنك فتح حساب حقيقي ويفضل ان يكون حساب فوركس إسلامي ,, وهنا سوف يطرق في ذهنك سؤال ماهو الفوركس الاسلامي .

5.الانضباط والصبر

  كن منضبطًا في تتبع خطتك وصبورًا بما يكفي لانتظار الفرص المناسبة. تجنب اتخاذ قرارات متسرعة تحت تأثير العواطف.لأن أكثر من 50 بالمئه من الاستراتيجية هي الضبط النفسي 

6.مراقبة السوق

  تابع الأخبار والتحديثات التي يمكن أن تؤثر على العملات التي تتداولها من خلال الأجندة الاقتصادية والمواقع الاخبارية 

7.التنويع

 لا تضع كل استثماراتك في نوع واحد من الأصول. التنويع يمكن أن يساعد في تقليل المخاطر وزيادة فرص تحقيق الربح. كمثال ( لا تضع البيض كله في سلة واحدة )

8.تقييم الأداء

 قيّم أداءك بانتظام لتحديد نقاط القوة والضعف في استراتيجيتك. هذا يسمح لك بإجراء التعديلات اللازمة لتحسين نتائجك.

9.التعرف على الأخطاء والتعلم منها

 كل متداول يرتكب أخطاء؛ المهم هو تعلم كيفية الاعتراف بها وتحليلها لتجنب تكرارها في المستقبل.واغلب الاخطاء التي يقع فيها المتداولين في البداية هي عدم التحكم في العامل النفسي 

باتباع هذه النصائح، يمكنك تحسين فرصك في النجاح في تداول الفوركس والعملات الرقمية والحفاظ على نهج متوازن ومدروس في الأسواق المالية.

الخاتمة

في الختام نكون انهينا الحديث عن الفرق بين التداول و الفوركس مع شروحات بعض الأمثلة ، يمكن القول إن تداول الفوركس يوفر فرصًا كبيرة للمتداولين لتحقيق الأرباح، ولكنه يتطلب أيضًا درجة عالية من الانضباط والمعرفة. من الضروري أن يفهم المتداولون الجدد أساسيات السوق ويتطوروا باستمرار في تعلم التقنيات الجديدة واستراتيجيات التداول. إدارة المخاطر والتعليم المستمر هما مفتاح النجاح في هذا المجال المعقد والمتقلب. لذلك، يجب على كل من يسعى للدخول إلى عالم الفوركس أن يقوم بذلك بمنهجية واضحة وأهداف محددة لضمان تحقيق أفضل النتائج الممكنة وتجنب الوقوع في فخ الخسائر الكبيرة التي قد تكون مدمرة.

INVEST TRADE
5 3 الأصوات
Article Rating
يشترك
نبّهني عن
guest
1 تعليق
الأقدم
الأحدث الأكثر تصويتا
ردود الفعل المضمنة
عرض جميع التعليقات
1
0
أحب أفكارك، يرجى التعليق.x
()
x